Adobe Express تجلب الذكاء الاصطناعي التوليدي للمبدعين
علوم و تكنولوجيا

Adobe Express تجلب الذكاء الاصطناعي التوليدي للمبدعين

أعلنت شركة أدوبي عن خروج المنصة الشاملة للتصميم القائمة على السحابة والمدعومة بالذكاء الاصطناعي التوليدي Adobe Express، المنافسة لمنصة Canva، من الإصدار التجريبي الذي استمر أشهرًا، بحيث أصبحت متاحة بشكل عام لكل المستخدمين

وصممت الشركة منصة Adobe Express، المعروفة سابقًا باسم Adobe Spark، لجعل إنشاء المحتوى أكثر سهولة بالنسبة لأولئك الذين ليس لديهم خبرة في التصميم الاحترافي.

وتشبه Adobe Express منصات التصميم المماثلة، مثل Canva و Microsoft Designer، بحيث تتضمن مجموعة كبيرة من قوالب الفيديو والتصميم، وتوفر الوصول إلى أصول وخطوط Adobe Stock الخالية من حقوق الملكية، وتدعم ملفات PDF.

وأصبحت المنصة بمثابة حل كامل إلى حد ما من أجل إنشاء المحتوى السريع، ويمكن للفرق أيضًا التعاون في العمل، كما أنها تتيح إنشاء رسوم متحركة قصيرة من الصور الثابتة باستخدام Adobe Character Animator.

وأصبح بإمكان المستخدمين الآن الوصول إلى أحدث إصدار من Adobe Express عبر الويب مجانًا، مع وجود خطط لطرح أحدث إصدار عبر الأجهزة المحمولة قريبًا.

ويحصل أعضاء Creative Cloud الحاليين على خطة Adobe Express Premium، وهي اشتراك شهري بقيمة 9.99 دولارًا يفتح لك ميزات وأصولًا إضافية، دون أي تكلفة إضافية.

وتتمتع المنصة بمحرر موحد، مما يجعل من السهل جدًا إنشاء الأصول لاستخدامها عبر المخرجات المختلفة. وقالت أدوبي: “هناك أكثر من 50 مليون شخص يستخدمون المنصة، وهي متاحة حاليًا كخدمة عبر الإنترنت لأجهزة ماك وويندوز.

وكانت منصة Adobe Express نفسها متاحة منذ 2021، ولكن ميزاتها للذكاء الاصطناعي التوليدي كانت قيد التطوير منذ شهر يونيو من هذا العام.

ويمكن لمستخدمي المنصة الآن إنشاء صور مخصصة وتأثيرات نصية باستخدام التوجيهات النصية بأكثر من 100 لغة.

كما تتضمن المنصة أيضًا إجراءات سريعة، مثل الإزالة التلقائية للخلفية واستخدام الصوت لإنشاء رسوم متحركة بسيطة للشخصيات.

ويبدو أن المنصة الجديدة لا تزال تحاول اللحاق بتطبيق التصميم Canva من نواحٍ عديدة، حيث دعمت Canva ميزات الذكاء الاصطناعي منذ عام 2019 عندما قدمت للمرة الأولى أداة الإزالة التلقائية للخلفية، وغالبًا ما تكون بساطتها بديلاً أكثر قبولا بالمقارنة مع برامج تحرير الصور الأكثر تعقيدًا، مثل Adobe Photoshop.

ولا تقدم الميزات التوليدية في Adobe Express المستوى نفسه مثل الميزات الأخرى التي يدعمها Firefly مثل Photoshop Generative Fill.

ومع ذلك، تقدم شركة أدوبي بعض التأكيدات بأن Firefly آمن تجاريًا للشركات لاستخدامه نظرًا لأنه مدرب بالكامل على المحتوى الذي تمتلكه أدوبي، الذي يكفي للتأثير ببعض الأشخاص لاستخدام Express بدلاً من ذلك.

https://www.youtube.com/watch?v=videoseries

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *