نصائح للتعامل مع الشخصية السامة.. واصل الود لكن بحدود
تجميل و عناية منوعات

نصائح للتعامل مع الشخصية السامة.. واصل الود لكن بحدود

كثيرا ما نتواجد بين الشخصيات السامة في محيط حياتنا، نتعامل معهم بشكل مباشر يومياً، فدائمًا يشعرونا بالإحباط وبعدم الارتياح، لكن لا بد أن يكون هناك قواعد مهمة للتعامل بطريقة إيجابية، لذا يستعرض “اليوم السابع” خلال السطورالتالية إتيكيت التعامل مع الشخصيات السامة وأهم النصائح وفقًا لما أشارت إليه هالة العزب خبيرة الإتيكيت والعلاقات الإنسانية..

التعامل مع الشخصية السامة في العمل
التعامل مع الشخصية السامة في العمل

إتيكيت التعامل مع الشخصية السامة في العمل :

قالت خبيرة الإتيكيت لـ اليوم السابع:” في حالة إذا كنت تتعامل مع شخصية سامة لا بد من التعامل بذكاء وحكمة، وعدم التسرع في الرد، لأنهم شخصيات شديدة الاستفزاز، وكثيرين التنمر ، لذا لابد أن يكون التعامل في محيط العمل بأوراق رسمية، حتي لا تسمح للشخص السام بالكذب، ولاتحاول التواجد معه في محيط أصدقائه حتى لا تعطيه فرصة التقليل من مجهودك بالعمل.

إتيكيت التعامل مع الصديق السام:
 

 وتابعت:”دائما الشخص السام يحاول التقليل من عملك حتى ولو مرموق، و يحاول أيضاً أن يشعرك بأن كل إنجازاتك وتفوقك في الحياة وتربية أطفالك هو مجرد عمل بسيط لا تستحق التقدير عليه، لذا ينبغي أن تتوقف عن التفاخر بإنجازاتك في الحياه حتي لا يشعرك بالإحباط، ولا تطلعه على خططك المستقبلية حتي لا يحاول إيقافها قبل أن تبدأ، إذا حاول الشخص السام التقليل منك أمام الآخرين، فلا تعطي له الفرصة لذلك لا تتقرب منه حتى لا ينتهز الفرصة.

التعامل مع الشخصيات السامة
التعامل مع الشخصيات السامة

نصائح للتعامل مع الشخصية السامة:

واستكملت:” لا تقف ساكنا عند محاولة إضحاك الجميع عليك بل لا بد من إيقافه برقي وذكاء بأن توقف تعبيرات وجهك المبتسمة و تفسر له ما قاله بجدية، هذه الاستراتيجية قد تعيده لصوابه لأن الشخص السام لا يحب أن يظهر بمظهر غير جيد، أيضاً لا تجاريه فيما يقول ولا تعطه الفرصة بأن يتحدث عن أحد في غيابة بما ليس فيه.

وتقول:” أيضاً في العلاقة السامة قد تجد أكثر الأشخاص السامين يحبون إعطاء النصائح فهو يعتقد بأنه الخبير، يفضل نصيحة الآخرين للاستمتاع بنظرات الآخرين وإحساسهم بأنه الأفضل، فلا تعطه هذه الفرصة بأنه تحاول إيقافه بتغيير الموضوع أو بأن هذا ليس وقته، أيضًا  هناك علاقات سامة قد يصعب عليك الابتعاد عنها، فكن هادئاً حكيماً صبوراً، حاول أن تجعله مطمئنا لك تقرب إليه بحب وناقشه فيما يخلد بذهنه، حاول تغيير فكرته عنك وأكد عليه أنك تقدره، دائماً اشكره وأكد عليه طباعه الحسنة حتى لو لم تكن .

شخصيات سامة
شخصيات سامة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *