لغز “الإسفنجة السحرية”.. كيف تتخلص من البقع الصعبة بدون منظفات؟
تجميل و عناية منوعات

لغز “الإسفنجة السحرية”.. كيف تتخلص من البقع الصعبة بدون منظفات؟

بتردد ممتزج بالشك تمتد يدي إلى الرف الذي تستقر عليه قطعة مستطيلة من الإسفنج الأبيض، أشعر بالقليل من الخجل لأنني أصدق الاسم الذي يبدو طفولي جدًا الذي عرفت به على الإنترنت “الإسفنجة السحرية”، لطالما تبالغ الدعايات في وصف فاعلية المنتج، لفت نظري أن هذا ليس الاسم المدون عليها وإنما الوصف الذي يتم التسويق لها به، أما اسمها الحقيقي فمكتوب بحروف آسيوية، أخمن أنها صينية بحكم العادة.

 

هل هي فعلاً سحرية؟ أتساءل طويلاً ثم أحسم قراري بأن أجربها، فسعرها الزهيد لا يجعل من الأمر مخاطرة كبيرة. قالوا إنها تستخدم في إزالة البقع من على الحوائط، بما في ذلك آثار أقلام التلوين، اشتريتها بالفعل دون أن أعرف حتى طريقة استخدامها، نسيت الأمر بعد دقائق وظلت على رف مشتريات التنظيف لوقت طويل دون أن أفكر في استخدامها، ولو حتى لأثبت لنفسي أنها مجرد خدعة كبيرة.

 

الاسفنجة السحرية 3
الاسفنجة السحرية 

 

في يوم عطلة، وقعت عيناي عليها صدفة، فقررت تجربتها، بحثت على الإنترنت عن طريقة استخدامها لأنني اكتشفت أنني لا أعرف، فوجئت أن الطريقة فقط هي غمرها بالماء ثم بدء استخدامها للتنظيف، وذهلت حقًا حين اكتشفت أنها تزيل البقع من على الجدران، وعلى المفروشات، وتنظف الأسطح بشكل مدهش وبسيط، بالحد الأدنى من المجهود.

 

استخدمت الاسفنجة السحرية لتنظيف الجدران من البقع وآثار أقلام التلوين، وحتى آثار اللصق القديم، كما استخدمتها لتنظيف السجاد من آثار البقع، التي كان بعضها جافًا، وحتى حذائي الرياضي الأبيض بعد ليلة ماطرة.

 

الاسفنجة السحرية 4
الاسفنجة السحرية 

 

بقدر دهشتي من فاعليتها شعرت بالقلق، فهناك الكثير من الحلول السهلة والسحرية التي تكتسب شعبية واسعة ثم نصدم فيما بعد أنها مضرة بالصحة أو خطيرة، فما السر وراء الإسفنجة السحرية؟ تساءلت مرارًا وشاركت الأصدقاء على فيس بوك السؤال، حتى حل لي صديق مهتم بالعلوم الأحجية، فقد سبق وأجاب موقع “how stuff works” على السؤال المحير: كيف تتخلص الممحاة السحرية من البقع؟ 

كيف تتخلص الإسفنجة السحرية من البقع؟ 

أشار الموقع إلى وجود الإسفنجة السحرية تحت العديد من المسميات في الأسواق أشهرها “الممحاة السحرية” و”الإسفنجة السحرية”، التي تزيل البقع بدون استخدام أي منظفات كيميائية أو صابون.

والسر في ذلك هو المادة التي صنعت منها الممحاة السحرية، وهي “رغوة الميلامين” melamine foam التي يحفزها الماء وينشطها ويحولها إلى مزيل رائع للبقع. 

 

الممحاة السحرية الاسفنجة السحرية
الممحاة السحرية أو الاسفنجة السحرية

 

وتأخذ رغوة الميلامين شكل الإسفنج العادي، وهي عبارة عن نوع خاص من الرغوة ذات الخلية المفتوحة، وبفضل البنية المجهرية المفتوحة المليئة بالتجاويف، فإنها تمتص البقع وتكشطها بسهولة من على الأسطح خاصة لو كانت مصقولة وناعمة.

عيوب الإسفنجة السحرية 

“تنظيف مثالي بدون كيماويات وسعر زهيد” تبدو الصفقة جيدة أكثر من أن تكون حقيقية، ولكن حتى الآن لم تشر الأبحاث إلى وجود مخاطر لاستخدام الإسفنجة السحرية، إنما العيب الوحيد الذي أشاروا إليه هو سهولة تآكلها لأنها تمامًا تشبه الممحاة العادية التي تستخدم لمحو الكتابة بالقلم الرصاص. 

وهو السبب نفسه الذي يجعل الخبراء ينصحون بشدة بعدم استخدامها في غسل الأطباق لأنها ستترك جزيئاتها الصغيرة غير المرئية بالعين المجردة على الأطباق، بالتالي قد تنتقل إلى جسم الإنسان. 

 

الإسفنجة السحرية (2)
الإسفنجة السحرية

أين كانت رغوة الميلامين طيلة هذا الوقت؟

تعرف رغوة الميلامين أيضًا باسم “الرغوة الصوتية” فقد كانت تستخدم لأعوام طويلة في عزل الصوت وتخفيف الضوضاء وعزل الحرارة، ولكن اكتشف الباحثون إمكانية تطويرها كمنتج للتنظيف مؤخرًا. وهو ما يعد قفزة في عالم التنظيف لأنها تغني عن استخدام المنظفات ما يقلل من ضررها على البيئة ويوفر التكلفة والمجهود.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *