لحظات رومانسية لمعتصم النهار ولين برنجكجي.. هل عادت المياه لمجاريها؟
فن و مشاهير

لحظات رومانسية لمعتصم النهار ولين برنجكجي.. هل عادت المياه لمجاريها؟


تسببت لحظات رومانسية بين الممثل السوري معتصم النهار وطليقته لين برنجكجي في حيرة الجمهور.

وتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو رومانسي يجمع الثنائي وهما يتبادلان القبلات ويُشيران بقلب، ما أثار تساؤلات حول عودتهما لبعضهما البعض بعد انفصالهما العام الماضي.

ولكن الثنائي لم يعلق على هذا الجدل، وقد سبق لهما أن ظهرا معًا في مناسبات أخرى مماثلة وأثارا نفس التساؤلات.

فقد ظهرت لين برنجكجي سابقًا وهي تزين شجرة عيد الميلاد برفقة معتصم النهار قبل بداية العام الحالي.

يعتقد جمهور الفنان أن هذا الفيديو يشير إلى عودة العلاقة بينهما، ولكن الأمر ليس كذلك.

من جانبه، أكد معتصم النهار سابقًا استمرار الصداقة والاحترام مع زوجته السابقة، مشيرًا إلى أنه قرر العيش بالقرب منها من أجل ابنتهما ساندرا.

يبذل معتصم جهودًا لضمان عدم شعور ابنته بالفقدان ويؤكد أهمية أن تبقى مع والدتها.

ويعتبر أن الحفاظ على الاحترام والحب والمودة والسعادة في العلاقة بينهما أفضل من العيش في نفس المنزل ونقل صورة خاطئة للطفلة عن العائلة.

وفيما يتعلق بانفصالهما، أكد معتصم النهار أن الخيانة كانت سببًا في انفصاله عن زوجته، مشيرًا إلى أن الثقة والأمان قد انتهكا. وعن سبب رفضه للطلاق بعد زواج استمر لمدة 7 سنوات، أوضح أنه يحب العائلة بشكل كبير وأنها تشمل زوجته وابنته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *