عقود المشاريع السعودية التي لم يتم إرساؤها تتجاوز تريليون دولار
أسواق و بورصات إقتصاد تقارير و تحليلات مال و أعمال

عقود المشاريع السعودية التي لم يتم إرساؤها تتجاوز تريليون دولار

أطلقت “ميد”، اليوم الثلاثاء، تقريرها حول النظرة المستقبلية للمشاريع في السعودية خلال العام الحالي والمقبل، والمراجعة للعام 2022، حيث أظهرت أن قطاع الإنشاءات هو الأوفر حظا في الاستثمارات مع إطلاق المملكة للمشاريع العملاقة.

وأظهر التقرير أن هناك عقودا بقيمة تتجاوز التريليون دولار قيد التحضير لم يتم ترسيتها بعد.

وبلغت قيمة عقود المشاريع في السعودية نحو 55 مليار دولار خلال 2022، وهذا أعلى بنسبة 52% من المتوسط السنوي في 5 سنوات.

وحسب التقرير، كانت قيمة عقود المشاريع بالسعودية هي الأعلى خليجيا خلال 2022.

وتصدر قطاع الإنشاءات في المملكة حجم العقود في العام الماضي، بقيمة 20 مليار دولار، بينما بلغت عقود قطاع النقل 12 مليار دولار، والطاقة 7 مليارات دولار، والنفط 5 مليارات دولار.

وأشار التقرير، إلى “نيوم” تقود المشاريع من حيث قيمة العقود الممنوحة في 2022.

ورصد التقرير، بعض مستهدفات الإنفاق في ميزانية السعودية 2023 والتي شملت استكمال بناء أول محطة للطاقة النووية، وتطوير 10 مشاريع جديدة للطاقة المتجددة بطاقة 7 غيغاواط، وتحويل 4 ملايين برميل يوميا من النفط والغاز إلى بتروكيماويات، بالإضافة إلى بناء مساكن بتكلفة معقولة لـ 120 ألف عائلة.

وتتوزع عقود مناقصات المشاريع بالسعودية خلال 2023 إلى 26% بقطاع الإنشاءات، و16% بقطاع المياه، و15% للطاقة، و43% لبقية القطاعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *