صعوبات مالية في انتظار OpenAI مع تراجع مستخدمي ChatGPT
علوم و تكنولوجيا

صعوبات مالية في انتظار OpenAI مع تراجع مستخدمي ChatGPT

قد تواجه شركة OpenAI المطورة لروبوت الذكاء الاصطناعي ChatGPT أزمات مالية بحلول نهاية عام 2024 المقبل إن لم تحصل الشركة على التمويل الإضافي اللازم، وفقًا لتقارير صحفية.

وأشار المحللون في مؤسسة India Magazine إلى النقص المستمر في عدد مستخدمي روبوت ChatGPT خلال النصف الأول من العام الجاري.

وأظهرت الإحصائيات الواردة من خدمة SimilarWeb تراجع زيارات روبوت ChatGPT من 1.9 مليار زيارة في شهر مايو/ أيار إلى 1.7 مليار زيارة في شهر يونيو/ حزيران، كما تراجعت مجددًا إلى 1.5 مليار زيارة خلال شهر يوليو/ تموز الماضي.

وفسر البعض تراجع مستخدمي ChatGPT بانتهاء العام الدراسي، وبُعد الطلاب عن المدارس والجامعات خلال الإجازة الصيفية، بينما رجح آخرون باتجاه المستخدمين إلى الاعتماد على الروبوتات المخصصة التي صنعوها بأنفسهم بدلًا من استخدام روبوت ChatGPT الأصلي.

وقُدرت الخسائر التشغيلية لشركة OpenAI بحوالي 540 مليون دولار أمريكي خلال العام الماضي، بحسب ما أفاد موقع The Information التقني في تقريرٍ سابق.

وتُقدر التكاليف التشغيلية اليومية لروبوت الذكاء الاصطناعي التوليدي ChatGPT بحوالي 700 ألف دولارٍ يوميًا، نظير الحوسبة الضخمة التي يستهلكها الروبوت.

ويُستبعد أن تقدم الشركات الرائدة لمجال الذكاء الاصطناعي مثل OpenAI على جمع التمويل المالي عبر الاكتتاب العام وإدراج أسهمها في البورصة، إذ يتطلب ذلك على الأقل عقد من التشغيل وإيرادات سنوية للشركة تصل إلى مئة مليون دولار لنجاح الاكتتاب، وفقًا لتقرير موقع Investopedia المتخصص في مجال الاستثمار.

وتتوقع شركة OpenAI أن تصل إيراداتها إلى مئتي مليون دولار خلال عام 2023 الجاري، على أن ترتفع إلى مليار دولار خلال عام 2024 المقبل.

جدير بالذكر أن الشركة تعتمد بشكل أساسي على استثمار مباشر من مايكروسوفت بلغت قيمته 10 مليارات دولار.

https://www.youtube.com/watch?v=videoseries

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *