بلوجر أسترالية تتلف شفتيها بعد حقنها بالفيلر 7 سنوات.. صور
تجميل و عناية منوعات

بلوجر أسترالية تتلف شفتيها بعد حقنها بالفيلر 7 سنوات.. صور

كشفت “إنفلونسر” أسترالية عن أن شفتيها متضررتان بشكل دائم، بعد أن حقنتهما بمادة لمدة 7 سنوات. شاني جريموند البالغة من العمر، 25 عامًا، دخلت لأول مرة في حقن مستحضرات التجميل في سن الـ 18 ووضعت أكثر من 8 مليمتر من الحشو في شفتيها عبر 7 صالونات تجميل مختلفة.

المؤثرة الاسترالية

المؤثرة الاسترالية

شاني جريموند تتحدث عن حقن شفتيها

بدأت شاني جريموند تشعر بعدم الرضا عن شفتيها في سن الـ 23 عامًا عندما أدركت أنها بدت وكأنها  كأن لديها واقي فم، لأن شفتها العلوية كانت بارزة بشكل مبالغ فيه، وبالتالي وثقت عملية ازاله الحشو على قناتها على موقع YouTube.

ولكن بعد إزالتها، حقنت شفتيها مرة أخرى في أقل من أسبوعين من الازالة، وتم حل حشو شاني مرة أخرى في الأسبوع الماضي، بعد مرور عامين على آخر مرة امتلأت فيها شفتيها، وقالت إن الإفراط في الملء تسبب في ضرر دائم لوجهها.

ووفقاً للتقرير الذي نشرته صحيفه “ديلي ميل” البريطانية، لقد تعهدت الآن بالابتعاد عن إجراء التجميل في المستقبل، ومن خلال الانتقال إلى حسابها على انستجرام، يوم الثلاثاء الماضي، أخبرت شاني متابعيها البالغ عددهم 1.3 مليون أن جيوب الجلد الموجودة فوق شفتيها كانت ممتلئة للغاية بسبب الإفراط في الامتلاء لدرجة أنه يجب ازالتها مرة أخرى.

شفاه المؤثرة الاسترالية
شفاه المؤثرة الاسترالية

شاني جريموند توضح طريقة إصابتها

وأوضحت أن الضرر لم يكن خطأ أحدث صالون ملأ شفتيها في عام 2020، ونصحت متابعيها النساء بالابتعاد عن عمليات التجميل، وهي الآن تشجع النساء على احتضان جمالهن الطبيعي، وستعود إلى حجم شفتيها الطبيعي لأن الضرر الذي تسببه مادة الفيلر لا يستحق كل هذا العناء.

في حديثها عن ازالة حشوها لأول مرة في سبتمبر 2020 ، قالت شاني: “لقد كنت أبحث عن مكان جيد لإذابة شفتي لمدة عام ووجدته أخيرًا”، لذلك لدي حشو في شفتي لم يذوب بشكل طبيعي وبدلاً من ذلك انتقل فوق شفتي..علينا أن نكون صادقين انه أمر مخيف حقًا، هذا هو الدرس الذي كان علي أن أتعلمه، ان لا اذهب إلى أماكن عشوائية لأنني لا أعرف ما الذي يضعونه هناك، هذا ما يحدث”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *