بكاء هستيري.. أديل تنهار على المسرح بعد “موقف مؤثر” (فيديو)
فن و مشاهير

بكاء هستيري.. أديل تنهار على المسرح بعد “موقف مؤثر” (فيديو)


انهارت النجمة البريطانية أديل، في البكاء خلال حفلها الأخير في لاس فيغاس بالولايات المتحدة الأمريكية.

كان السبب وراء دموعها طلب زوجين منها مساعدتهما في الكشف عن جنس مولودهما، وشهدت هذه اللحظة تفاعلًا كبيرًا من الجمهور.

ووفقًا لمجلة “بيبول” الأمريكية، خلال الحفل الذي أُقيم قبل أيام في مسرح الكولوسيوم، قام الزوجان “كريس دير” و”شانتيل لورد” برفع لافتة مكتوب عليها: “هل ستكشف أديل عن جنس مولودنا؟”.

استدعت أديل الزوجين إلى المسرح وقرأت ورقة تحمل جنس الطفل بصوت عالٍ أمام الجمهور، وكانت الورقة تحتوي على جنس الطفل وهي ملفوفة بظرف مختوم.

نشر الزوج دير مقطع فيديو على حسابه في إنستغرام يظهر أديل وهي تحاول فتح الظرف حتى تكشف عن الجنس، ثم أعلنت للجمهور قائلة: “شانتيل وكريس سينجبان ابنًا”. وما لبثت بعدها أن اندلعت في نوبة بكاء هستيري.

أديل عانقت الزوجين لورد ودير وتمنت لهما كل التوفيق، واعتذرت للجمهور عن دموعها وقالت: “كانت لحظة رائعة. أنا سعيدة جدًا بالنسبة لكما! هذا مؤثر للغاية، يا إلهي”.

يذكر أن لدى أديل ابنا واحدا يدعى أنجيلو يبلغ من العمر 10 سنوات من زوجها السابق سيمون كونيكي. وأعلنت انفصالها عنه في عام 2021 بعد علاقة دامت 9 سنوات.

في تصريحات سابقة، أعربت أديل عن رغبتها في إنجاب المزيد من الأطفال، وقالت لمجلة إيل العام الماضي: “أرغب بالتأكيد في مزيد من الأطفال. أنا ربة منزل وأم، والاستقرار في الحياة يساعدني في ممارسة موسيقاي”.

ووفقًا لمجلة “بيول”، يُشاع أن أديل تعيش مع ريتش بول، وكيل لاعب كرة السلة الشهير ليبرون جيمس، منذ عام 2021 في بيفرلي هيلز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *